هذا مسلمنا يا الوشيحي!!

6:43 م
خص الكاتب عبدالله المسفر العدواني بمقال ضمّنه تحليلاً لحلقة برنامج "توك شوك" الذي استضاف به الزميل محمد الوشيحي النائب السابق مسلم البراك.. مستعرضاً من خلال هذا المقال مواقف البراك والحرب التي يشنها عليه خصومه "غير الشرفاء".. معتبراً في الوقت ذاته أنه مدافع شرس عن الكويت بدليل حادثة أديس أبابا التي ساقها البراك خلال ذلك اللقاء..
المقال يستحق القراءة.. والتعليق لكم:

هذا مسلمنا يا الوشيحي!!
عبدالله المسفر العدواني


حل النائب السابق والمرشح مسلم البراك ضيفا على برنامج (توك شوك) الذي يقدمه المتميز محمد الوشيحي.. ولأن الضيف والمضيف متميزان فكان البرنامج أكثر من رائع واستعرض جانبا مهما من شخصية ومواقف وحياة مسلم البراك ليختتم الوشيحي اللقاء بقوله لخفافيش الظلام ( ويبقى هذا مسلمنا) وصدق الوشيحي بقوله لأن البراك مسلمنا كلنا وليس مسلم أحد بعينه.
وقد أثارت الحلقة المثيرة حماسة الشباب فعبر كل منهم عن إعجابه بالشكل المناسب له ومنهم أخي الشاعر سعد المسفر العدواني والذي رد على الوشيحي بقوله:
صدقت يامحمد بقولك وتشكر.. هذا مسلمنا ونعرف مساره
الرابعة بفعول يمناه تفخر.. ماباع شعبه واشتراله عماره
وفي هذه الايام ومنذ حل مجلس القبيضة وذهاب الحكومة شاهدنا الهجوم يشتد شراسة على مسلم الذي اصبح مادة دسمة للاعلام الفاسد وللمرشحين الراغبين في الشهرة والذين ليس لديهم برامج تشريعية ولا رقابية وهمهم فقط الصعود على أكتاف مسلم.. فراحوا يكيلون الشائعات والتهم ككلاب مسعورة آلمها خروج معذبها من دائرة الضوء وبحثا عن معذب جديد يتبناهم ليرمي لهم اللحم الفاسد العفن ليأكلوه ويسدوا به أفواههم المنبعثة منها رائحة نتنة وعفنة.
الفاسدين من إعلام ومرشحين لم يجدوا في الورد عيب فوصفوه بأحمر الخدين.. وحاولوا بخستهم رمي السهام المسمومة إلى رمز الأمة وصوتها فما زادوه إلا صلابة وطهر.. حاولوا تلويث سمعته فأكدوا بأنه اشرف الشرفاء وتحولت القضايا عليهم سواء من البنك الذي ادعوا بأن مسلم تستر خلفه أو من الشخصية الخليجية التي اتهموها بأنها تمول مسلم.. والمحاكم بيننا يا من كتبت الخبر وأنت خارج نطاق التغطية.
ولأن غير الشرفاء لم يجدوا تهمه على مسلم فوصفوه بأنه عدو النظام والأسرة الحاكمة متخيلين أن هناك من يصدقهم أو أننا في دولة بوليسية تطبق الأحكام العرفية وتفزع من من يشكوا مجرد شك بأنه ضد النظام.. فكيف هم يفكرون ومسلم هو الذي ما ترك ندوة إلا وأكد فيها على السمع والطاعة لوالدنا وتاج رؤسنا سمو الأمير.. وحبه لاسرة آل صباح التي نختلف معها في بعض الأحيان ولكن الخلاف على طريقة الحب للكويت وهو بطبيعة الحال لا يفسد للود قضية.. وصدق الشاعر:
لوزود الاعلام كذب واقاويل
ولو كل جاهل بالكلام يتجنا
ولو كثروا تضليل في الصبح والليل
ولو كل ورعن بنحطاطه تدنا
 مسلمنا سلمكم الله تجده حيث الحق والحقيقة.. تجده فور سماعه أنين المواطن في أي وقت وفي كل مكان.. فلا تجد أي تجمع أو اعتصام أو قضية تهم المواطن والوطن إلا ويكون مسلم حاضرا في حين انشغل كثير من الأعضاء في اللحاق بسف أكبر قدر من الكيكة.. ولهذا استحق مسلم أن يحتل مرتبة ثالث شخصية في العالم تعمل على الحفاظ على المال العام بحسب بحوث أمريكية.
مسلمنا.. مدافع شرس عن الكويت في المحافل الدولية ولعل حادثة أديس ابابا عندما دافع عن الشيخ سعد رحمه الله دليل على مدى ولاءه وانتماءه لهذا البلد ولهذا الحكم والنظام.. فهو صادق المشاعر وليس بمصطنع ككثيرين.
يستاهل التصويت يوم المحاصيل .. اللي على شان الكويت يتعنى
مسلم.. مسلمنا.. رمز ووسام على صدر أهل الكويت والرابعة.. لم يخن العهد أو يخنع ويخضع للإغراءات وما أسهل طريق الخيانة والبيع والقبض والرشوة.. وما أصعب طريق الحق والفضيلة.. الآخرون يعانون عندما لا يجدون نصيبا من الكيكة وهو يعاني لأنه يرفض هذا النصيب.
نعرف الراشي ومن يرهي الكيل
ونعرف من اللي للحوار يتبنا   
لذا نقول للأحرار في الرابعة ولأهل الكويت عموما.. هذا مسلمنا.. نائب يمثل أهل الكويت كلها.. ولنا في الرابعة معه خصوصية.. لأنه هو الذي أخرجنا.. ولنا الفخر أن نخرج مثله.. لم يخضع أو يتغير أو يتلون أو تتضخم حسابته ويقول فلوس أمي أو ثمن نياق ابوي.. ونقول للسلق المسعورة أنبحي في الشعيب.. أو في قنواتك وصحفك.. فالصوت الحر للحر.. ونقول لهم:
لا نبغي الهافي ولا نبغي الذليل
ولا نبغي اللي بالزحام يغبنا
ونقول لمن جاء ليصعد على اكتاف مسلم.. افعل ما تشاء فمسلم سيبقى مسلمنا.. ومهما أشعتم كما في السابق سيظل مسلم في المقدمة.. هو أكثر نواب الكويت بريقا ولمعانا كالألماس.. ممثل للشعب.. صوته الأخاذ المدافع عن الحق له رنين الذهب.. وسيرته تشتم رائحتها الزكية من بعيد.. واختم لهم بالقول:
إن كان رقم مسلم الأول مخيف
باكر صناديق الدواير تكلم 

خارج نطاق الموضوع:

الأبيات الشعرية التي استعنت بها في المقال هي للشاعر سعد المسفر العدواني.

مواضيع ذات صلة

التالي
« السابق
السابق
التالي »

(( مَا يَلْفِظُ مِنْ قَوْلٍ إِلَّا لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ))

نرفض الردود التي تحتوي على بريد الكتروني أو روابط دعائية لمواقع او مدونات أخرى الإبتساماتإخفاء الإبتسامات